1020C454FEBC5F6C3C48280AF3870CE3
الثلاثاء , 27 يوليو 2021

هايرجع التذاكر

عم رمضان صاحب الشبكة، زعلان يا ولداه.. قوى قوي.. من محمد منير (لأ مش المغنواتي) محمد منير “بتاع” مصر للطيران التي في شارع الرينج، تمام قبالة الأوبرا.. البتاع اللي مزعل عم رمضان أصدر فرمان قراقوشي، افتتح به ولايته على الفرع النمساوي من شركة مصر للطيران.. جاء في الفرمان إياه، والعهدة على عم رمضان: “السادس من مارس هو آخر موعد لحجز تذاكر يونيو ويوليو (شهور الصيفية) أو دفع تأمين 100 آيرو لكل تذكرة على أن يسدد باقي الثمن قبل 45 يوم من السفر”..

لهذا يكون زعل عم رمضان وقرفه من الشركة الوطنية مبرر ومفهوم.. ويحتاج التضامن والتأييد.. ولو احتاج الأمر ممكن تنظم الروابط المصرية مظاهرة في مواجهة مكتب البتاع، ويستحسن أن تكون المظاهرة يوم جمعة حتى ينال كل المصريين شرف المشاركة..

جدير بالذكر، قبل أن ننسى.. شاعر الدانوب عصام ود علم الدين لم يكذب خبراً، وراح “فاقع” البتاع معلقة شعرية أزاحت كل قصائد شاعر البؤس عبد الفتاح الديب إلى أقرب رصيف:

“هرجع التذاكر

وأروحها ماشي كمان

وخلاص ما نيش مسافر

على مصر للطيران”

….

باقي القصيدة تجدونها في موقع عم رمضان وموقع الشاعر.. وربما معلقة “بلاكات” على محطة “الحلزونة” المواجهة لمقر البتاع.

ولأن عم رمضان فلاح حويط غمز للبتاع: “التذاكر في الشركات الأخرى على (قفا من يشيل) وبسعر أقل وبدون شروطات”.

يعني بالبلدي.. يا عم محمد يا منير بضاعتك سوف تبور..

….

عم رمضان زعلان ومحتار وبيسأل: طيب ليه.. محمد باشا.. أول قصيدته كفر!!.. دا يا دوب واصل.. وكان معزوم في بيتنا الذي في الفولكس تيياتر (النادي المصري) للترحيب بالقدوم السعيد.. الباشا يا دوب خرج من هناك، وسن قلمه وهات يا فرمانات!!..

…..

نعلن نحن الفقير إلى ربه محمد ود عزام، صاحب هذا العمود، تضامننا مع منير باشا.. يزعل رمضان.. يولع عصام.. الباشا عنده حق.. ولنا أسبابنا:

ـ أولا: الباشا “مش بتاع أونطه”.. اختار إعلان فرمانه بعد العزومة إياها مباشرة، ليعلن للجميع أنه محصن ضد بكش ولاد الإيه.. المصريين.. خصوصاً بتوع برّه.. الباشا “مذاكر” كتاب الحكومة.. آخر مصل أخذه الباشا كان على باب الخروج بالسلامة من مطار القاهرة الدولي إلى بلاد تفرنج فيها المصريون لبعدهم بسبب الجغرافيا عن رعاية الحكومة.

ـ الباشا مشغول جداً على حال البلد.. خايف من اللي رايح واللي جاي.. “مش يمكن بتوع النمسا حاملين المدعوق إياه اللي بيـجيب الشوطه في الفراخ والأرانب”.. الحل يقعدوا هنا وبلاش سفر.. طيب إزاي يا باشا.. بسيطة نلعبك الحكاية..

فتاكة أليس كذلك!!..

……

يا بتاع البتاع..

زودتها يا راجل

له حق عم رمضان يزعل قوي قوي..

وأهو عصام ود علم الدين.. حيروح كعابي.. والحرمة والولاد كمان

……

مبسوط يا باشا؟؟

شاهد أيضاً

برنامج لإعادة توطين لاجئين عراقيين وسوريين هو ما تعمل عليه ولاية برلين لاستضافة لاجئين من …

%d مدونون معجبون بهذه: