الإثنين , 25 أكتوبر 2021

الحكومة النمساوية تفرض قيودًا على الحركة بسبب فيروس كورونا

أعلن المستشار النمساوي سيباستيان كورتس، اليوم الأحد، فرض قيود كبيرة على الحركة في الأماكن العامة، وحث النمساويين على عزل أنفسهم وحظر التجمعات التي يزيد عدد المشاركين فيها عن خمسة، وفرض مزيدا من القيود على من يمكنهم دخول البلاد.

وقال متحدث باسم الحكومة: إن القيود على الحركة والتجمعات العامة سيبدأ السريان بها غدا الاثنين، بينما صدرت أوامر بإغلاق المطاعم اعتبارا من بعد غد الثلاثاء، الذي سيشهد أيضا بدء تطبيق القيود الجديدة على دخول البلاد.

وقال مكتب كورتس في بيان: النمساويون مطالبون بعزل أنفسهم، يعني هذا اقتصار التواصل الاجتماعي على من يعيشون معهم.

وأضاف: إنه ينبغي أن يقتصر خروج الناس من منازلهم على الذهاب لأداء أعمال لا يمكن تأجيلها أو لشراء إمدادات الطعام الضرورية ومساعدة الآخرين، وأنه سيُسمح فقط بالتجمعات التي تضم أكثر من خمسة أفراد من أجل الأنشطة التي تسهم في مكافحة تفشي فيروس كورونا.

وقال كورتس، لوكالة الأنباء النمساوية: إن الشرطة ستتمركز في الملاعب والأماكن المفتوحة اعتبارا من اليوم الأحد وستطلب من التجمعات الكبيرة التفرق.

وسجلت النمسا 800 حالة إصابة بفيروس كورونا وحالة وفاة واحدة اليوم الأحد، حسبما أفادت وزارة
الصحة.

ووسعت النمسا أيضا قائمة الدول المحظور على القادمين منها الدخول، لتشمل أيضا بريطانيا وهولندا وروسيا وأوكرانيا. وقالت إنه سيكون بمقدور القادمين من الدول المدرجة بالقائمة الدخول فقط إذا خضعوا لحجر صحي في منازلهم لمدة أسبوعين أو كانت لديهم شهادة صحية سارية.

وأغلقت النمسا بالفعل حدودها أمام معظم الوافدين من سويسرا وإيطاليا بسبب تفشي فيروس كورونا في البلدين، وأعلنت في وقت سابق عن إجراءات أخرى تشمل إغلاق المدارس ومعظم المتاجر، عدا التي تبيع المواد الغذائية والأدوية، اعتبارا من يوم الاثنين.

شاهد أيضاً

وزير الصحة النمساوي – اللقاح إختيارى ولكن سنحاصر غير الملقحين

أكد فولفانج موكشتاين وزير الصحة النمساوي اليوم أنه لابديل عن تشديد الضغوط على الاشخاص غير …

%d مدونون معجبون بهذه: