1020C454FEBC5F6C3C48280AF3870CE3

فيديو سلمي الشيمي بطلة جلسة التصوير المثيرة للجدل في سقارة: عملنا حاجة عظمة

علقت سلمى الشيمي، بطلة واقعة التصوير أمام هرم سقارة، على جلسة التصوير المثيرة للجدل، قائلة: “عملنا حاجة عظمة زي العادة”.

وتسببت جلسة التصوير التي ظهرت فيها سلمى بملابس فرعونية، وسمتها “جلسة تصوير الملكة ملبنيتي” في حالة من الجدل، نظرا للملابس الجريئة التي ارتدتها.

ودار حوارا بين سلمى ومصورها عقب الانتهاء من جلسة التصوير، في فيديو نشره على “فيسبوك”، يسألها فيه: “عملنا إيه النهارده يا سلمى؟”، لترد: “عملنا حاجة عظمة زي العادة”.

وأكّد الدكتور محمد يوسف عويان مدير منطقة سقارة الأثرية، أنَّ الواقعة تمّ إحالتها للجهات القانونية، للتحقيق واتخاذ ما يلزم.

وأضاف مدير منطقة سقارة الأثرية، في تصريحات لـ”الوطن”، أنَّ “جلسة التصوير خالفت العرف والعادات والتقاليد المصرية التي نشأنا عليها، وهو أمر مرفوض جملة وتفصيلًا”.

وعن سبب السماح لها بالتصوير ومدى قانويته، قال مدير منطقة سقارة الأثرية، إنَّها لم تخالف القانون واللائحة، ودخلت للمنطقة بتذاكر سليمة والتصوير مسموح، طالما تواجدت في منطقة مفتوحة وملابسها وإن كانت تخالف العادات المصرية إلا أنَّ كثير من زوار المنطقة من مصريين وأجانب يرتدون ملابس مشابهة، وقانونًا لا يحق للعاملين بالمنطقة منعهم إلا في حال ارتكاب فعل فاضح يعاقب عليه القانون أو إضرارهم بالأثر.

وقال الدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، إنَّه أحال الواقعة، إلى النيابة للتحقيق فيها، مع اتخاذ كل الإجراءات القانونية اللازمة.

وأكّد “وزيري”، حرص وزارة السياحة والآثار الدائم على الحفاظ على الأماكن الأثرية وتاريخ الحضارة المصرية القديمة، مشددًا على أنَّ أي شخص يثبت تقصيره في حق الآثار والحضارة المصرية سيتمّ معاقبته، بعد نتيجة تحقيقات النيابة في واقعة التصوير.

الفيديو غير متوفر ربما لم يعد هذا الفيديو موجودا، أو أنك لا تملك الإذن لمشاهدته. تعرف على المزيد

 

شاهد أيضاً

مطالبات بإيجاد ميناء آمن لأكثر من 800 مهاجر تم إنقاذهم فى البحر

دقت منظمات إنقاذ مهاجرين في البحر المتوسط ناقوس الخطر بخصوص عمليات إنقاذ المهاجرين على متن …

%d مدونون معجبون بهذه: