الحكومة النمساوية تكثف حزمة مساعدات أنسانية لسوريا

في اطار التضامن مع الشعب السوري فى محنته أعلن ألكسندر شالينبرج وزير خارجية النمسا اليوم أن بلاده تتعهد بتقديم 18.2 مليون يورو كمساعدات انسانية الى سوريا خلال العام الجاري.

 ونقل بيان لوزارة الخارجية النمساوية عن الوزير قوله في مؤتمر بروكسل الخامس حول “دعم مستقبل سوريا والمنطقة” المنعقد اليوم أن النمسا تتعهد بتقديم مساعدات تصل إلى 18.2 مليون يورو تعود بالفائدة على الشعب السوري واللاجئين السوريين والمجتمعات المضيفة لهم في دول الجوار خلال عام 2021.
وأشار البيان الى أنه قبل أيام قليلة حلت الذكرى العاشرة للصراع الوحشي والمأساوي في سوريا لافتا الى أنه لا تزال الحالة الإنسانية للشعب في سوريا والمنطقة مدمرة بعد عقد من الموت والدمار والمعاناة التي لا توصف .
ولفت البيان الى قول وزير الخارجية أن الشعب السوري يستحق الأفضل بعد عشر سنوات من المعاناة والمشقة والتى يجب أن تنتهي ليتحقق السلام.
ونوه البيان الى دعم النمسا بكل إخلاص مبعوث الأمم المتحدة الخاص جير بيدرسن في جهوده لإيجاد حل سياسي شامل ومستدام يشمل جميع الجهات الفاعلة.
يشار الى أن سوريا وجيرانها كانت محور المساعدات الإنسانية النمساوية منذ بداية الأزمة منذ عام 2011 حيث دعمت النمسا برامج المساعدات الإنسانية من المنظمات الدولية والمنظمات غير الحكومية النمساوية بمبلغ 160 مليون يورو.

شاهد أيضاً

كارل نيهمر مستشار النمسا الجديد مكافحة كورونا فى مقدمة أولويات الحكومة

أكد كارل نيهمر مستشار النمسا الجديد أن أبرز أولويات عمله على رأس الحكومة النمساوية هي …

%d مدونون معجبون بهذه: