1020C454FEBC5F6C3C48280AF3870CE3

سوق بيع جميع اللقاحات وجوازات سفر لقاح كورونا المزيفة يزدهر عبر الأنترنت

التسويق والمبيعات الكاذبة والمضللة لجوازات تلقيح كورونا المزيفة أصبحت تجارة رابحة ، ولكن بالتأكيد أنها تهدد صحة المجتمع، وتبطئ التقدم في حماية المواطنين من فيروس كورونا المتحور

ظهرت أيضاّ عمليات بيع للقاح كورونا نفسة ، بجانب الوثائق المزورة التي تحتوى على شهادات الحصول على لقاح ضد كورونا وتتضمن اللقاحات المعلن عن بيعها لقاح أوكفسورد – أسترازينيكا، الذي تقول إعلانات إنه متوفر مقابل 500 دولار، فضلا عن لقاحي جونسون آند جونسون وسبوتنيك المعروضين للبيع مقابل 600 دولار لكل منهما، ولقاح سينوفارم الذي يباع مقابل 750 دولار، وفقا للإعلانات

قال خبراء في الأمن السيبراني إن جوازات سفر تلقيج فيروس كورونا المزيفة تباع عبر الإنترنت، تحتوى أيضاّ على ملصق من لقاح فايزر وختم رسمي من مركز التطعيم ، مقابل 90 يورو فقط موجود على منصات الدردشة “تيليغرام” ومنصات تجارة إلكترونية أخرى ، وهى تعتبر عمليات احتيال سريعة النمو تثير القلق في وقت تراهن فيه النمسا ودول أخرى على مثل هذه الوثائق لإحياء السفر وإنعاش اقتصاداتها، بحسب ما نشر في الصحف النمساوية

وبدأت عدة دول في رفع قيود الإغلاق على الأشخاص الذين يمكنهم إثبات تلقيحهم، والسماح لهم بزيارة أماكن الترفيه أو عبور الحدود إذا أظهروا وثائق التلقيج.

ويعد “الويب المظلم” وتطبيقات مماثلة جزءا من الإنترنت وسوق لمثل هذه الأشخاص المحترفون الذين يتاجرون في جوازات التلقيح المزورة ، ويقع بعيدا عن متناول محركات البحث، حيث يكون المستخدمون مجهولي الهوية إلى حد كبير، ويدفعون بشكل أساسي باستخدام العملات المشفرة مثل “البيتكوين”.

أعلنت وزارة الصحة النمساوية ، لقد رأينا مئات المواقع على شبكة الإنترنت المظلمة حيث تباع هذه الوثائق بسعر زهيد وغير قانونى ونحن على علم ومعرفة وقد نبهنا كل القائمين على مراقبة جوازات التطعيم إلى ضرورة العودة إلى سجل التطعيمات الإلكتروني والتحقق من رقم الدفعة ومكان التطعيم وأيضا التحقق من تسجيل التطعيم ، لأن مستندات التطعيم المزيفة يمكن شراؤها مقابل عدة دولارات ، وعدد الإعلانات لمثل هذه الأشياء يزداد منذ فبراير الماضي ، و أكدت الوزارة في بيان بأن مثل هذا التزوير جريمة جنائية ومن المقرر أن يكون جواز السفر الأخضر الأوروبى ، الذي يجري الأعداد له مقاومًا للتزوير وسيكون جاهز ومتاح اعتبارًا من يونيو القادم

وقالوا خبراء للأمن السيبراني أنهم وجدوا العديد من إعلانات الويب المظلمة التي تعرض وثائق يزعم أنها صادرة في الولايات المتحدة وروسيا ودول أخرى، وهناك طلب كبير عليها ، وإن عمليات التزوير ظهرت أيضا على مواقع ويب عادية ومنصات تجارة إلكترونية

شاهد أيضاً

بالفيديو والصور – العثور على جثتين اليوم في كراج للسيارات بفيينا عثرت بعض المارة اليوم …

%d مدونون معجبون بهذه: