وزير الصحة و الشؤون الاجتماعية النمساوي مكافحة البطالة ليس بتضييق الخناق عن العاطلين

قال فولفكانك ميكشتاين وزير الصحة و الشؤون الاجتماعية النمساوي اليوم الجمعة ، أن وزارته تسعى إلى محاربة كل مظاهر الفقر في النمسا ، وأن هناك أكثر من مليون و نصف شخص في النمسا مهددون بالفقر

وأكد الوزير ، أنه من المهم جدا إصلاح النظام الاجمتاعي و القضاء على البطالة من أجل حماية فئة مهمة من المجتمع النمساوي من الفقر

وأعلن الوزير رقضه فرض ضغوط و تشديدات على المستفيدين من مساعدة البطالة، وأن أي نوع من تضييق الخناق على المستفيدين من مساعدة البطالة لن يتحقق مع وجود الحزب الأخضر مشارك في الحكومة

وفى وقت سابق أعلن  وزير العمل النمساوي السيد مارتين كوخير جزب الشعب النمساوي أنه  أعلن الشهر الماضي النيه في فرض المزيد من الضغوطات وبعض العقوبات على الأشخاص العاطلين عن العمل و الذين يستفيدون من مساعدة البطالة بهدف جعلهم ينخرطون في سوق العمل من جديد

وينظر المجتمع نظرة سلبية للعاطل عن العمل ، فعندما تجد عملاً بعد جهد طويل، يتواصل معك أهلك وأقاربك ومعارفك لتهنئتك بتمكنك من الحصول على الوظيفة، وبنجاحك في هذه المهمة وبأنك تستحق هذه الوظيفة وغيرها من كلمات الإطراء، لكن للأسف بمجرد أن تترك وظيفتك وتصبح عاطلاً عن العمل؛ تسمع كلمات ما كنت تتخيل أو تعتقد ربما أنك ستسمعها من أحد مثل: “ماذا فعلت حتى طردوك من العمل؟ كنت متأكداً بأنك لن تنجح في هذا العمل ولن تبقى فيه لوقتٍ طويل، أنت غير مؤهل لشغل وظيفة بهذه الأهمية”، هذه العبارات تزيد من معاناتك النفسية فليس سهلاً أن تجد نفسك بلا عمل

 

 

شاهد أيضاً

صدمة كبيرة.. اسم نجم كرة قدم شهير يظهر في تحقيقات انقلاب ألمانيا

بعد يوم من بدء التحقيقات في “الانقلاب” المحبط بألمانيا، بدأت مفاجآت مدوية تتكشف في القضية …

%d مدونون معجبون بهذه: