الثلاثاء , 28 سبتمبر 2021

تشيلسي يقدّم عرضاً ضخماً لاستعادة لوكاكو من إنتر ميلان – بعد أن تخلى عنه قبل 7 سنوات

كشفت تقارير صحفية إيطالية أن تشيلسي الإنجليزي قدم عرضاً ضخماً لاستعادة الهداف البلجيكي روميلو لوكاكو من إنتر ميلان، في السوق الصيفي الحالي.

ويسعى تشيلسي لتعزيز تشكيلة المدرب الألماني توماس توخيل، الذي قاد البلوز للتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، خاصةً أن تشيلسي لم يتوج بلقب الدوري الإنجليزي منذ آخر مرة فاز به موسم 2016-2017.

وقالت صحيفة Gazzetta إن تشيلسي بدأ محاولات لاستعادة روميلو لوكاكو وقدم عرضه الأول وتبلغ قيمته 130 مليون يورو.

ويبدو أن تشيلسي يريد استعادة لوكاكو، بعد فشل ضم النجم النرويجي إيرلينغ هالاند من بروسيا دورتموند.

وعلى الرغم من أن إنتر ميلان يمر بأزمة مالية، حيث اضطر لبيع النجم المغربي أشرف حكيمي إلى باريس سان جيرمان، بعد موسم واحد من التعاقد معه من ريال مدريد؛ إلا أن النيراتزوري لا يبدو مستعداً للسماح برحيل لوكاكو.

وأشارت الصحيفة إلى أنه على الرغم من أن لوكاكو سيصبح صاحب أعلى راتب في تشيلسي، فإنه ينوي البقاء مع إنتر ميلان ويشعر بالسعادة في “جوزيبي مياتزا”.

ونجح تشيلسي في التعاقد مع لوكاكو من أندرلخت البلجيكي صيف عام 2011، مقابل 15 مليون يورو، بعد منافسة مع عدة أندية، كان أبرزها ريال مدريد، وانتقل لوكاكو بنظام الإعارة إلى ويستهام وإيفرتون، قبل أن ينتقل إلى الأخير بشكل دائم صيف 2014 مقابل 35 مليون يورو.

ولم يلعب لوكاكو، الذي يبلغ من العمر حالياً 28 عاماً، مع الفريق الأول لتشيلسي سوى 15 مباراة، قدَّم فيها تمريرة حاسمة واحدة ولم يسجل أي هدف.

وبعد تألقه مع إيفرتون، حيث سجَّل 87 هدفاً وصنع 29 في 166 مباراة، نجح مانشستر يونايتد في التعاقد مع اللاعب البلجيكي مقابل 84 مليون يورو.

لكن التوفيق لم يحالف لوكاكو في “أولد ترافورد”، حيث سجل 42 هدفاً وصنع 13 في 96 مباراة، قبل أن ينتقل إلى إنتر ميلان صيف عام 2019 مقابل 74 مليون يورو.

ووجد لوكاكو نفسه من جديد مع إنتر تحت قيادة المدرب أنطونيو كونتي، حيث سجل 64 هدفاً وصنع 16 خلال 95 مباراة، وقاده إلى المباراة النهائية للدوري الأوروبي في الموسم الأول، قبل أن ينجح في قيادته للتتويج بلقب الدوري الإيطالي، الموسم الماضي.

وقبل أشهر سُئل لوكاكو عن تشيلسي وقال: “لا أملك شيئاً سوى الحب، لقد منحوني فرصة للحضور إلى الدوري الإنجليزي الممتاز كطفل”.

وأضاف: “لا يمكنك الحصول على كل شيء في الحياة وأنا ممتنٌّ بذلك، أنا سعيد لأن التجربة أوصلتني إلى ما أنا عليه اليوم”.

ورغم رحيل أنطونيو كونتي وتعيين سيموني إنزاغي مدرباً لإنتر ميلان، لا يبدو أن لوكاكو يشعر بالحاجة إلى تغيير الأجواء ويفضل البقاء مع إنتر ميلان ومحاولة قيادته للحفاظ على لقب الدوري الإيطالي، كما يسعى لتقديم شيء مميز في دوري أبطال أوروبا، بعد أن ودَّع النيراتزوري من دور المجموعات الموسم الماضي

 

شاهد أيضاً

جلسة عزاء يوم السبت القادم فى وفاة المرحوم أحمد عطية الشقيق الأكبر للأستاذ محسن عطية

ببالغ الحزن والأسى والتسليم بقضاء الله وقدره تلقينا اليوم الأثنين مساءّ الموافق 27 من سبتمبر …

%d مدونون معجبون بهذه: