الثلاثاء , 7 ديسمبر 2021

وكالة الأدوية الأوروبية تنوى ترخيص عقار لـ شركة ميرك للأدوية مضاد لكوفيد-19

أعلنت مختبرات الوكالة الأوروبية للأدوية للمرة الأولى على الإطلاق أنها فى مراجعة الموافقة على عقار مضاد لكوفيد-19 سيشكل أداة إضافية لمكافحة الوباء إلى جانب اللقاحات. في شكل أقراص ، وقد كشفت الدراسات الأولية التي أجريت على هذا العقار المصنع من شركة الأدوية الأمريكية ” ميرك” بنتائج مبهرة

هذا العقار الذي يعطى الى مرضى في الأيام القليلة التي تلي ظهور نتيجة إيجابية للفحص، يخفض بالنصف مخاطر دخول المستشفى والوفاة بحسب تجربة سريرية أجرتها ميرك.

والهدف من تناول هذا العقار هو إدخال أخطاء في الشفرة الوراثية للفيروس من أجل منع انتشاره في الجسم ، وفي حال الترخيص له، سيشكل تقدما هاما في مكافحة الجائحة من خلال مساهمته في خفض الأشكال الخطرة للمرض

وأوضحت مختبرات شركة ميرك للأدوية أنها تعمل “بنشاط مع الهيئات الناظمة في العالم بأسره لتقديم طلبات ترخيص للاستخدام العاجل أو السماح بطرحه في السوق في الأشهر المقبلة” ، وكانت النتائج بشأن العقار فعالية ومذهلة للغاية لدرجة أنه تم إيقاف الدراسة الجارية بشأنها من أجل الحصول على موافقة في أقرب وقت ممكن

وهذا النوع من العلاجات السهلة الذي يأتي على شكل أقراص، مرتقب جدا وينظر إليه على أنه فعال في مكافحة الجائحة ، وبما أن السوق واسعة جدا، هناك عدة مختبرات تجري تجارب مماثلة.

من جانب آخر، أعلنت وكالة الأدوية الأوروبية ان مزيج الأجسام المضادة الذي طرحه عملاق الأدوية السويسري “روش” قدم الاثنين طلبا لتسويق عقاره المضاد لكوفيد-19 في الاتحاد الأوروبي، وهي الخطوة الأخيرة قبل طرحه في القارة.

يأتي ذلك بعد أسبوعين تقريبا على توصية منظمة الصحة العالمية بهذا العلاج الذي طورته روش بالتعاون مع شركة “ريجينيرون” الأميركية للادوية.

وقالت الوكالة التي يوجد مقرها في امستردام إن “وكالة الأدوية الأوروبية تبدأ تقييم طلب من أجل إذن بتسويق خليط رونابريف من الأجسام المضادة آحادية النسيلة”.

وهذا العلاج مختلف عن عمل اللقاح كونه يحفز جسم الانسان على انتاج رده المناعي الخاص.

وخليط رونابريف الذي صممته ريجينيرون وتسوقه روش أعطي لعلاج الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب حين كان مصابا بكوفيد-19.

وقد تسبّب فيروس كورونا بوفاة ما لا يقل عن 4,847,904 أشخاص في العالم منذ أبلغ مكتب منظمة الصحة العالمية في الصين عن ظهور المرض نهاية كانون الأول/ديسمبر 2019، حسب تعداد أجرته وكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسميّة الاثنين عند الساعة 10,00 ت غ.

 

 

شاهد أيضاً

النمسا في ديسمبر – وجهة الأعياد في أجواء فيروس كورونا – تقرير مصور

يرتبط شهر ديسمبر دائماّ في النمسا ارتباطا وثيقا بأعياد الميلاد. بحث حثيث عن هدايا مناسبة …

%d مدونون معجبون بهذه: