الإثنين , 29 نوفمبر 2021

النمسا: السلام الثابت والدائم في أوروبا ممكن فقط بمشاركة روسيا

قال وزير الخارجية النمساوي الجديد مايكل لينهارت، في مقابلة مع “نوفوستي”، إنه لا يمكن فرض سلام دائم في أوروبا وحل بعض المشاكل العالمية والإقليمية، إلا بمشاركة روسيا.

ووفقا له، تضررت العلاقات بين بروكسل وموسكو بشكل جدي، على خلفية انضمام القرم إلى روسيا، والأزمة في شرق أوكرانيا، وقضيتي سكريبال ونافالني.

وأشار الوزير، إلى أن بلاده، بصفتها عضوا في الاتحاد الأوروبي، ملتزمة بالنهج المزدوج للاتحاد الأوروبي في العلاقات مع روسيا.

وأضاف: “عند تقاطع الخطوط الحمراء، لا يمكننا كاتحاد أوروبي، الانتقال إلى جدول الأعمال، ونقوم باتخاذ الخطوات المناسبة، وفي المقام الأول للالتزام بالقانون الدولي. لكن في الوقت نفسه، نحن نؤيد الحوار والحفاظ على قنوات الاتصال المفتوحة بين الاتحاد الأوروبي وروسيا. لأننا فقط مع روسيا نستطيع حل العديد من المشاكل الإقليمية والعالمية وضمان سلام دائم في أوروبا”.

وأشار إلى أنه ليس على علم في الوقت الحالي، بوجود أية مناقشات محددة بشأن عقد قمة بين موسكو وبروكسل.

وقال إن فكرة عقد مثل هذا الاجتماع صدرت عن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، كما دعمها بنشاط المستشار النمساوي السابق سيباستيان كورتس.

المصدر: نوفوستي

 

شاهد أيضاً

بالصور – رحلة أربعة أيام في سالزبوج المغطاه بالثلوج البيضاء

المعروف أن مدينة سالزبورج النمساوية تسمى لدى السائحين بأنّها “مدينة موتسارت”، إذ هي مسقط رأس …

%d مدونون معجبون بهذه: