الإثنين , 6 ديسمبر 2021

بالصور والفيديو – فيينا- مظاهرات ضد إجراءات كورونا يتخللها مواجهات عنيفة مع الشرطة

خرج الألاف من النمساويين اليوم السبت الموافق 20 من نوفمبر 2021، معظمهم من أنصار اليمين المتطرف يجوبون شوارع فيينا أحتجاجاّ على قيود فيروس كورونا بعد يوم من إعلان الحكومة النمساوية عن إغلاق جديد

نظمت المظاهرة بدعوة من الحزب اليميني المتطرف FPÖ في غياب ” هربرت كيكل” رئيس الحزب المصاب بفيروس كورونا منذ أسبوع تقريباّ ويعانى من مضاعفات المرض

فقد احتج الآلاف من النمساويين، معظمهم من أنصار اليمين في العاصمة النمساوية فيينا، على قيود فيروس كورونا بعد يوم من إعلان الحكومة النمساوية عن إغلاق جديد، وتصريحها بأن اللقاحات ستكون إجبارية بداية من العام المقبل.

وحسبما نشرت الصحف النمساوية تجمع أكثر من 35 ألف مشارك، في ميدان الأبطال بالعاصمة النمساوية فيينا للاحتجاج على الحجر الصحى والتطعيم الإجباري الذي أعلنته الحكومة أمس الجمعة لمكافحة جائحة كوفيد 19 المتحور

وتدفق المحتجون وهم يطلقون الصافرات وأبواق السيارات ويقرعون الطبول على ميدان الأبطال أمام قصر الـ هوف بيرج، القصر الإمبراطوري ومقر الرئاسة النمساوية الحالية بوسط فيينا.

واعتذر شالنبرغ من الذين تلقوا اللقاح لاضطراره إلى اتخاذ مثل هذه الإجراءات “الصارمة”. كما هاجم “القوى السياسية في هذا البلد التي تعارض التطعيم بشدة”، مستنكراً “الاعتداء على نظامنا الصحي”.

من جانبه، أعلن رئيس النمسا، ألكسندر فان دير بيلن، أن “الأسابيع المقبلة ستتطلب جهداً هائلاً من جانبنا. علينا أن نبذل ما بوسعنا لاحتواء هذه الموجة والحيلولة دون تفشي التالية”.

وحمل المحتجون لافتات كتبت عليها شعارات من بينها “لا للتطعيم” و”كفى تعني كفى” و”تسقط الدكتاتورية الفاشية”.

والمعروف أن تلقى حوالى 66% تطعيماً كاملاً في النمسا “جرعتين” وهو أقل من المعدلات في دول غرب أوروبا.

ويرفض كثير من سكان النمسا اللقاحات، وهو توجه يتبناه حزب الحرية اليميني المتطرف الذي له ثالث أكبر عدد من المقاعد في البرلمان.

ومع استمرار تصاعد أعداد الإصابات اليومية حتى بعد فرض قيود الأسبوع الماضي على من لم يتلقوا تطعيماً قالت الحكومة أمس الجمعة إنها ستفرض الإغلاق العام مجدداً ابتداء من يوم الاثنين وإن التطعيم سيكون إجبارياً اعتباراً من أول فبراير القادم 2022


 

 

شاهد أيضاً

تسلم المستشار النمساوي الجديد، كارل نيهمر، مهام عمله اليوم الإثنين من المستشار السابق الكسندر شالينبرج، والذي عاد إلى منصبه …

%d مدونون معجبون بهذه: