النمسا: جريمة قتل مروعة في مدينة لينز: أب يقتل ابنته 3 سنوات بوحشية

أقدم السيد فرتس س.، البالغ من العمر 34 عامًا، اليوم الجمعة 26 من نوفمبر، بقتل ابنته البالغة من العمر 3 سنوات، وفقًا لصحيفة ديرشبيجل اليومية الألمانية

فبعد تسعة أشهر من جريمة القتل، مثل والد الطفلة التي تبلغ من العمر 3 سنوات جريمة القتل أمام محكمة لينز المحلية. وقال الأب البولندي الأصل والمقيم في النمسا وبعمل في مملكة النرويج لمحاميه قبل بدء المحاكمة اليوم الجمعة ، لقد فعلت ما لا يمكن تصوره، لقد قتلت ابنتي”. قتل الرجل ابنته الصغيرة بعد أن تلقى رسالة هاتفية من زوجته بأنها تريد الأنفصال والتخلي عنه.

كان السيد فرتس س. بمفرده مع ابنته في شقة والدته في مدينة لينز عاصمة ولاية النمسا السفلى بعد ظهر اليوم 26 من نوفمبر 2021، عندما تلقى رسالة من زوجته بأنها تريد الطلاق والأنفصال الأبدى عنه. وبحسب رجال الشرطة والمحققين ، بعد فترة وجيزة أستل سكينًا كبيرًا، ودخل في غرفة النوم الخاصة بالطفلة حيث كان الطفلة تلعب، وهاجمها من الخلف. ثم استخدم هاتفه المحمول لتصوير ابنته وهى مصابة وتصرخ من الألم الشديد، وقال لها “أمك هي السبب”. بعد ذلك قام بقطع رقبة الفتاة. وتركها تنزف حتى الموت.

أعترف الرجل أمام محكمة لينز إنه عندما أخبرته زوجته أنها لا تريد العيش معه بعد الآن، شعر “بالدوخة والدوار التام” و”الاستغلال والعجز”، ثم ارتكب جريمة قتل أقل ما يوصف أنها مروعة  وأضاف: “ما من عقاب يمكن أن يكون أسوأ من الاضطرار إلى الاستمرار في العيش مع ذنبي”.

وبحسب موقع جريدة ديرشبيجل الألكترونى، نقلاً عن وكالة الأنباء النمساوية (APA)، فإن الأب ليس من أصحاب السوابق الجنائية. في الآونة الأخيرة، كان يعمل في النرويج في ورشة لتصليح السيارات. في نهاية أكتوبر 2020 عاد إلى أهله الذين يسكنون شقة والدته في لينز.

وبحسب الشرطة، وجدت الفتاة على الأرض ملطخة بالدماء وكانت الطفلة ميتة بالفعل. اتصلت الجدة مباشرة وعلى الفور بـ تليفون الطوارئ. لم يتمكن المسعفون الذين أتوا إلى الشقة من عمل أي شيئ ينقذ الفتاة من الموت  إلا من إعلان عن موت الطفلة. وقال الأب وقتها للشرطة إن مجموعة من الغرباء اعتدوا علينا. ومع ذلك سرعان ما تم التعرف عليه كمشتبه به في قتل ابنته وتم اعتقاله.

وجد المحققون مقاطع فيديو قصيرين للطفلة على تليفون الأب الخلوي. وقال المدعي العام  لمدينة لينز ، يبدو أنه أعد أشرطة الفيديو لإرسالها إلى أم الطفلة زوجته ، وكلا الفيلمين يصعب مشاهدتهما من أي أنسان عاقل بسبب القسوة التي تعرضت لها الطفلة من التعذيب”.

 

شاهد أيضاً

مستشار النمسا: لا يوجد فساد بحزب الأكثرية.. وأؤيد منح مزايا لمتلقى لقاح كورونا

أكد المستشار النمساوى كارل نيهمر أن حزب الشعب الذى يقود الائتلاف الحكومى فى البلاد – …

%d مدونون معجبون بهذه: