الأربعاء , 26 يناير 2022

تطورات كورونا.. قيود “أوميكرون” تكبّل احتفالات رأس السنة

يكافح العالم من أجل إبطاء الموجة الجديدة من فيروس كورونا، مع انتشار متحور “أوميكرون” الجديد في العديد من الدول، بالتزامن مع احتفالات عيدي الميلاد ورأس السنة الجديدة.
وفي هذا السياق، اتخذت نيويورك وإيطاليا إجراءات جديدة للحدّ من تفشي هذا المتحور ليلة رأس السنة، في وقت أصبحت الإكوادور أول دولة في العالم تفرض التلقيح على البالغين والأطفال على حدّ سواء.

الولايات المتحدة ترفع حظر السفر من دول أفريقية

ترفع الولايات المتحدة، اعتبارا من الأسبوع المقبل، حظر السفر المفروض على عدة دول في جنوب القارة الأفريقية منذ رصد أولى الإصابات بالمتحورة أوميكرون، وفق ما أعلن مسؤولون الجمعة.

وفرضت دول حول العالم قيودا على السفر من دول في جنوب القارة الأفريقية بعد رصد المتحور أوميكرون في جنوب أفريقيا التي أبلغت منظمة الصحة العالمية بها في 24 نوفمبر/تشرين الثاني.

وقال مساعد السكرتير الصحافي للبيت الأبيض كيفين مونوز على تويتر: “لقد منحتنا القيود وقتا لفهم أوميكرون، ونحن نعلم أن لقاحاتنا الحالية تقي من أوميكرون، خصوصا تلك المعززة”.

وأوضح أن حظر السفر سيرفع في 31 الشهر الجاري.

بريطانيا تسجل زيادة قياسية جديدة في الإصابات وأوميكرون يجتاح لندن

سجلت بريطانيا، اليوم الجمعة، رقماً قياسياً جديداً لإصابات كوفيد-19، بينما تشير التقديرات إلى أن نسبة كبيرة من سكان لندن تحمل الفيروس، وهو ما يبرز تفشيا لا هوادة فيه للسلالة أوميكرون.
وتسبب أوميكرون في قفزة في الإصابات خلال الأيام السبعة الماضية، خاصة في العاصمة.

وأظهرت بيانات من مكتب الإحصاءات الوطنية، اليوم الجمعة، أن من المرجح أن واحدا من كل 20 من سكان لندن كان مصابا بكوفيد-19 يوم 16 ديسمبر/ كانون الأول، وتشير تقديرات أولية، ما زال ممكنا تنقيحها، إلى أن هذا التقدير ارتفع يوم الأحد إلى واحد من كل عشرة.

وتشهد صناعات كثيرة وشبكات نقل نقصا في أعداد العاملين في الوقت الذي يعزل فيه العاملون المصابون أنفسهم.

وأظهرت بيانات حكومية أن بريطانيا سجلت اليوم الجمعة 122186 إصابة جديدة ارتفاعا من 119789 أمس الخميس، وهو ثالث يوم يزيد فيه عدد الإصابات اليومية على مئة ألف.

وسجلت الحكومة اليوم 137 وفاة جديدة في غضون 28 يوما من ثبوت إصابتها بكوفيد-19، انخفاضا من 147 أمس، ليرتفع إجمالي الوفيات في البلاد بسبب الجائحة إلى 147857، هي أكبر حصيلة في أوروبا.

إيطاليا تسجل 50599 إصابة بفيروس كورونا في زيادة يومية قياسية

قالت وزارة الصحة الإيطالية إنها سجلت، اليوم الجمعة، ثاني زيادة قياسية يومية على التوالي في إصابات كوفيد-19 بلغت 50599 إصابة، مقابل 44595 في اليوم السابق.

وانخفض عدد الوفيات الجديدة المرتبطة بفيروس كورونا إلى 141 من 158 أمس الخميس.

ومنذ ظهور المرض في إيطاليا في فبراير/ شباط من العام الماضي، سجلت السلطات 136386 وفاة مرتبطة بكوفيد-19، وهو ثاني أكبر عدد من الوفيات في أوروبا بعد بريطانيا والتاسع عالميا. كما سجلت البلاد 5.57 مليون إصابة.

تسجيل 654 إصابة جديدة بكورونا وحالتي وفاة بالمغرب

أعلنت وزارة الصحة المغربية، اليوم الجمعة، تسجيل 654 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ارتفاعا من 475 أمس، مما يرفع إجمالي الإصابات في المملكة إلى 954853.

كما أحصت السلطات حالتي وفاة إضافيتين، مقارنة مع ست حالات أمس، لترتفع أعداد الوفيات في المملكة جراء كوفيد-19 إلى 14825.

متظاهرون يقتحمون الهيئة التشريعية في غوادلوب بسبب اللقاحات

احتل متظاهرون غاضبون من قواعد اللقاحات ومكافحة الفيروس مقر الهيئة التشريعية الإقليمية في غوادلوب بسبب تعثر المفاوضات حول شكاواهم بشأن الإدارة الفرنسية للجزيرة الكاريبية.

وافق رئيس المجلس الإقليمي أري تشالوس على عقد اجتماع مع بعض ممثلي المتظاهرين، بحسب ما أعلن المجلس على موقع التدوينات القصيرة “تويتر” بعد اقتحامه يوم الخميس.

وندد مسؤولون في غوادلوب وباريس العمل الاحتجاجي باعتباره “غير مقبول ويشكل تهديدا للهيئة المنتخبة ديمقراطيا”.

تريد النقابات العمالية وجمعية مكافحة الاستغلال من الحكومة الفرنسية التخلي عن إجراء يأمر العاملين الصحيين بالتوقف عن العمل من دون أجر ما لم يتم تطعيمهم ضد كوفيد-19.

التطعيمات إلزامية لجميع العاملين الصحيين الفرنسيين، ويلزم الحصول على “جواز صحي” لدخول جميع المطاعم والعديد من الأماكن في فرنسا.

وقد قوبلت هذه الإجراءات بأشد معارضة في غوادلوب ومارتينيك، مما يعكس الإحباط المستمر منذ فترة طويلة بشأن عدم المساواة مع البر الرئيسي الفرنسي.

السلطات الصحية في النمسا توصي بجرعة رابعة من لقاح كورونا للفئات المعرضة للخطر

قال المجلس الوطني للتطعيم في النمسا، في إرشادات نُشرت في وقت متأخر من أمس الخميس، إنه لابد من إعطاء جرعة رابعة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا لبعض موظفي الرعاية الصحية وغيرهم من العاملين الرئيسيين.

لكنه أشار إلى عدم وجود بيانات علمية كافية لديه كي يوصي بإعطاء الجرعة الرابعة على نطاق أوسع.

وأوضح المجلس: “في ضوء موجة أوميكرون الوشيكة، يمكن إعطاء (جرعة رابعة) للفئات المعرضة لخطورة أعلى (مثل العاملين بالرعاية الصحية) وفي المناطق الحرجة من ستة أشهر بعد الجرعة الثالثة.

وأعلنت النمسا يوم الأربعاء أنها ستشدد القيود مرة أخرى اعتبارا من 27 ديسمبر/ كانون الأول لإبطاء انتشار المتحور أوميكرون.

وفي نوفمبر/ تشرين الثاني، أعلنت الحكومة إغلاقا عاما رابعا على مستوى البلاد، وقالت إنها ستجعل التطعيم إلزاميا لجميع المواطنين، وهي أول دولة في الاتحاد الأوروبي تفعل ذلك.

تراجع الإصابات الجديدة بكورونا في الصين

أعلنت اللجنة الوطنية للصحة في الصين، اليوم الجمعة، تسجيل 87 إصابة جديدة بفيروس كورونا يوم الخميس، انخفاضاً من 100 في اليوم السابق.

وذكر بيان من اللجنة أن 55 من الإصابات الجديدة انتقلت إليها العدوى محلياً، مقارنة بـ71 قبل يوم. وسُجلت معظم حالات العدوى المحلية الجديدة في إقليم شنشي بشمال غربي البلاد.

وسجلت الصين أيضاً 26 حالة جديدة لم تظهر عليها أعراض ارتفاعا من 19 في اليوم السابق. ولا تصنف الصين تلك الحالات على أنها إصابات مؤكدة.

جونسون يحضّ البريطانيين على أخذ اللقاح

حض رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في رسالته عشية عيد الميلاد، البريطانيين على أخذ لقاح كوفيد، باعتبار ذلك هدية “رائعة” للوطن مع ارتفاع الإصابات.

وقال جونسون إنه مع قرب نفاد الوقت لشراء الهدايا، “لا يزال هناك شيء رائع بإمكانكم تقديمه لعائلتكم والوطن بأكمله (…) وهو الحصول على تلك الجرعة، سواء كانت الأولى أو الثانية أو المعززة”.

واعترف جونسون بأنه “بعد عامين من هذه الجائحة، لا أستطيع القول إننا تجاوزناها”، حيث سجلت المملكة المتحدة رقماً قياسياً جديداً الخميس، بنحو 120 ألف إصابة في غضون 24 ساعة.

البرازيل: 3645 إصابة جديدة و137 وفاة

أعلنت وزارة الصحة البرازيلية، الخميس، تسجيل 3645 إصابة جديدة بفيروس كورونا و137 وفاة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

الإكوادور أول دولة تفرض اللقاح على الأطفال والبالغين

باتت الإكوادور، الخميس، أول دولة في العالم تفرض لقاح كوفيد على الأطفال والبالغين على حد سواء، وذلك بعد وصول متحور أوميكرون إلى هذه الدولة الواقعة في أميركا الجنوبية.

وأعلنت وزارة الصحة في بيان، أن “التلقيح ضد كوفيد-19 في الإكوادور إلزامي”. وأوضحت الوزارة لوكالة “فرانس برس”، أن “التلقيح الإلزامي ينطبق على الأشخاص من سن الخامسة فما فوق”.

وقالت الوزارة إن الأشخاص الذين لديهم أسباب طبية تمنعهم من الحصول على اللقاح سيُعفون، مضيفة أن القرار يستند إلى دستور الإكوادور الذي ينص على أن الدولة تضمن حق مواطنيها في الصحة.

ارتفاع حصيلة الإصابات بكورونا في إسبانيا بنسبة 250%

ارتفعت، الخميس، حصيلة الإصابات بفيروس كورونا في إسبانيا بنسبة 250 بالمائة، لتصل إلى نحو 73 ألف حالة، مع استمرار انتشار متحور أوميكرون الذي أصبح سائداً في القارة الأوروبية.

وأبلغت وزارة الصحة الإسبانية، عن رصد 72 ألفاً و918 حالة إصابة بفيروس كورونا، الخميس. وفي السياق، أعادت الحكومة إلزامية وضع الكمامات في الخارج بدءاً من اليوم الجمعة، كما سمح القضاء الإسباني بفرض حظر تجول ليلي في معظم أنحاء إقليم كتالونيا.

أعادت الحكومة إلزامية وضع الكمامات في الخارج بدءاً من اليوم (خيسوس هيلين/Getty)

ألمانيا تسجل أول وفاة بمتحور “أوميكرون”

أكد معهد “روبرت كوخ” للأمراض المعدية في ألمانيا، حدوث أول وفاة في البلاد نتيجة للإصابة بمتحور “أوميكرون” الجديد لفيروس كورونا، الخميس.

وقال المعهد إنّ المتوفى شخص عمره بين 60 و79 عاماً.

وسجلت ألمانيا 810 إصابات بـ”أوميكرون”، ليرتفع إجمالي عدد الإصابات بالمتحور سريع الانتشار إلى 3198 حالة في البلاد.

حظر احتفالات العام الجديد في إيطاليا

شددت إيطاليا القيود لكبح زيادة كبيرة في إصابات كورونا، إذ حظرت جميع الاحتفالات العامة بالعام الجديد، مع ارتفاع الإصابات اليومية إلى مستوى قياسي.

وقال وزير الصحة روبرتو سبيرانتسا، الخميس، إنّ وضع الكمامة سيكون إلزامياً في المواصلات والأماكن العامة مثل المسارح ودور السينما والفعاليات الرياضية.

وعلاوة على ذلك، سيتم حظر الحفلات والتجمعات بالأماكن المفتوحة حتى 31 يناير/كانون الثاني المقبل، كما ستُغلق صالات وأندية الرقص حتى ذلك الموعد، في مسعى لمنع التجمعات الكبيرة خلال فترة العطلة.

وقال سبيرانتسا إنّ حوالي 89% من الإيطاليين حصلوا على التطعيمات، لكن الحكومة تود تسريع طرح الجرعة الثالثة التنشيطية، والتي يُنظر إليها باعتبارها الأكثر فاعلية في الحماية من السلالة “أوميكرون” التي تجتاح أوروبا والولايات المتحدة.

وكانت بيانات أولية للمعهد العالي للصحة في إيطاليا، قد قدرت الخميس، أنّ الإصابات بمتحور “أوميكرون” تمثل نسبة 28% من مجمل حالات العدوى الجديدة بوباء كورونا في البلاد.

يصطفون في طابور أمام صيدلية لشراء اختبارات سريعة لكوفيد بميلانو (ماريو سينكويتي/Getty)

إجراءات في نيويورك ليلة رأس السنة

أكد رئيس بلدية نيويورك بيل دي بلازيو، أنّ المدينة ستخفض بشدة عدد من سيُسمح لهم بدخول ساحة تايمز سكوير لحضور احتفالات ليلة رأس السنة، وذلك في ظل ارتفاع الإصابات الجديدة بفيروس كورونا بسبب المتحور “أوميكرون” شديد العدوى.

وللسنة الثانية على التوالي، تلقي الجائحة بظلالها على الاحتفالات التي كانت تجتذب عادة حشوداً كبيرة إلى التقاطع الشهير في وسط مانهاتن. وللحفاظ على التباعد الاجتماعي، ستسمح المدينة هذا العام بدخول حوالي ثلث عدد المحتفلين المعتاد إلى عشرات المناطق المخصصة لمتابعة الاحتفال والمحاطة بحواجز. وسيتعين على الحضور إظهار ما يثبت تلقيهم تطعيماً كاملاً، ووضع الكمامات.

وقال دي بلازيو في بيان أمس الخميس: “الاحتفال الذي يستضيف عادة حوالي 58 ألف شخص في مناطق المشاهدة، سيستضيف هذا العام نحو 15 ألفاً”.

وإضافة لذلك، سيسمح بدخول الناس بدءاً من الثالثة عصراً تقريباً بالتوقيت المحلي، وهو موعد متأخر عن السنوات السابقة

وكالات أخبارية

 

شاهد أيضاً

مستشار النمسا: لا يوجد فساد بحزب الأكثرية.. وأؤيد منح مزايا لمتلقى لقاح كورونا

أكد المستشار النمساوى كارل نيهمر أن حزب الشعب الذى يقود الائتلاف الحكومى فى البلاد – …

%d مدونون معجبون بهذه: