كارلوس كيروش يخرج عن صمته ويفتح الصندوف الأسود لاتحاد الكرة المصرى

فتح البرتغالي كارلوس كيروش المدير الفني السابق لمنتخب مصر، النار على مسؤولي اتحاد الكرة المصري، بسبب رحيله عن تدريب الفراعنة خلال الفترة الماضية.

وقال كيروش في تصريحات لبرنامج “كورة كل يوم” الذي يذاع على قناة الحياة: “الوقت الحالي لا أعتقد أنه المناسب للحديث عن رحيلي عن منتخب مصر، ولكن عليك أن تسأل رئيس الاتحاد المصري جمال علام ومجلس الإدارة، لم يحترموني، ولم يحترموا الجهاز الفني ولم يحترموا عملنا والتزامنا، لذلك لا أعتقد أنه من الضروري قول أي شيء آخر”.

وأضاف: “يمكنكم سؤال وائل جمعة، وضياء السيد، ومحمد شوقي، وعصام الحضري، ووليد العطار، كل هؤلاء يعلمون ما حدث”.

وواصل: “مسؤولو الاتحاد لم يريدون استمراري مع المنتخب المصري، هذا الأمر بكل بساطة، لكن لماذا؟ عليهم توضيح السبب ولست أنا، النتائج وأداء اللاعبين يتحدثون عن عملي مع المنتخب، والجماهير بشكل عام أبدت سعادتها وفخرها بالفريق”.

وكان اتحاد الكرة أعلن خلال الفترة الماضية إنهاء العقد بالتراضي مع كيروش، وتعيين إيهاب جلال بدلاً منه لقيادة منتخب الفراعنة خلال الفترة المقبلة.

شاهد أيضاً

البطلة المصرية “بسنت حميدة” سجدت بالشورت – بعد حصولها على الميدالية الذهبية

رغم حصولها على الميدالية الذهبية لمنافسات 100 متر عدوا للسيدات في ألعاب القوى بدورة ألعاب …

%d مدونون معجبون بهذه: