1020C454FEBC5F6C3C48280AF3870CE3

بالفيديو – مليون جنيه لشراء أصغر وحدة سكنية في المشروعات العقارية التي يروج لها الفنانون

عاد محمود (32 عاماً)، من الغربة في إحدى دول الخليج العربي حاملاً حصيلة غربته، بحثاً عن شقة في منطقة جيدة تصلح لتكون شقة زوجية بعد 7 سنوات من الغربة، ليشاهد وهو يجلس أمام التلفاز مجموعة من الإعلانات عن “مجتمعات سكنية مغلقة” أبطالها مجموعة من نجوم الفن والغناء، لتستهويه فكرة أن يكون من سكان تلك المجمعات السكنية “الكمبوند”، ويقرر الدخول على مواقع تلك الشركات لمشاهدة تفاصيل الأسعار، ظناً منه أن ما ادخره من سنين الغربة كفيل بأن يقتحم عالم “الكمبوند”.

ويعتبر شهر رمضان هو موسم الإعلانات لمختلف الشركات، ولكن هذا العام سيطرت إعلانات المشروعات العقارية على الشاشة، والتي تميزت باستقطاب كل شركة منها أكبر عدد من النجوم.

وعلى الرغم من أن نسبة الفقر في مصر، وفقاً لآخر تقارير الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء والصادر في ديسمبر الماضي، بلغت 29.7% من عدد السكان وفقاً لنتائج بحث الدخل والإنفاق لعام 2019-2020، كما وصل متوسط خط الفقر للفرد فى مصر إلى 857 جنيهاً شهرياً (نحو 53 دولاراً شهرياً)، فإن أسعار الشقق في تلك المجمعات السكنية تبدأ من 2 مليون جنيه (125 ألف دولار).

1- مجمع نجيب ساويرس “زد”

“مش هسيب مكاني هنا استحالة”، بهذا المقطع يعلن باقة من ألمع النجوم “يسرا، ونيلي كريم، وكريم عبدالعزيز، ودينا الشربيني، وشيرين رضا، وعضو مجلس النواب ولاعب الكرة الأسبق حازم إمام، وغيرهم”، عن مشروع “زد” لمالكه رجل الأعمال نجيب ساويرس، الصديق المقرب للفنانين ومالك مهرجان الجونة السينمائي. ولمشروع “زد” فرعان؛ أحدهما في منطقة التجمع الخامس بمدينة القاهرة الجديدة، والآخر في مدينة الشيخ زايد.

“زد إيست” من أحدث مشروعات القاهرة الجديدة، على مساحة 415 فداناً، منها 203 أفدنة مساحات مفتوحة، و15%؜ نسبة بنائية، و43 فداناً لإقامة نادٍ سيكون الأولَ من نوعه في الشرق الأوسط، وأكاديمية رياضية، وملاعب لكرة القدم، وملاعب تنس وأسكواش وحمامات السباحة.

وينقسم المشروع الذى يصل سعر المتر به إلى 23 ألف جنيه (نحو 1500 دولار) لشقق للبيع، بمساحات تبدأ من 55 متراً مربعاً إلى 240 متراً مربعاً، ليكون إجمالي سعر الوحدة 55 متراً، نحو 1.265 مليون جنيه (نحو 79 ألف دولار).

أما الجزء الثاني من المشروع في مدينة الشيخ زايد والمعروف باسم “أبراج زايد” أو zed zayed، فيقع على مساحة 145 فداناً، منها ما يقرب من 80 فداناً مباني، وحديقة بمساحة 65 فداناً، أما عن الأسعار فسعر المتر في البرج الـ10 أدوار يبدأ من 25 ألف جنيه، ليكون أقل سعر للوحدة بالمشروع 2.7 مليون جنيه (نحو 169 ألف دولار).

وكانت “أبراج زايد” قد أثارت جدلاً وحالة من الرفض دشنها سكان “الشيخ زايد”؛ اعتراضاً على تغيير ملامح المدينة بتلك الأبراج، ودشنوا هاشتاغ “لا لأبراج زايد”، ورغم ذلك لم يستجب أحد، ومن أشهر المتضامنين مع الحملة الإعلامي محمود سعد والمذيع شريف عامر.

2- “مدينتي” – راغب علامة 

اعتادت مجموعة طلعت مصطفى، التي يرأسها هشام طلعت مصطفى، إطلاق حملات مميزة لمشروعاتها السكنية، وآخر هذه الحملات كان للمطرب اللبناني راغب علامة، وبمجرد طرح الإعلان تصدَّر راغب علامة محركات البحث بمصر.

كان محمود يتخيل إمكانية أن يعيش تلك الرفاهية بعد 7 سنوات من الغربة في إحدى الدول العربية، ادخر خلالها مبلغ مليون جنيه مصرى (نحو 63 ألف دولار)، تخيل أنها كفيلة بتحقيق حلمه وهو شراء شقة تحقق له الرفاهية.

فتقرير الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، الصادر خلال ديسمبر الماضي، أعلن أن متوسط خط الفقر للفرد في مصر وصل إلى 857 جنيهاً شهرياً، خلال 2019-2020، أما محمود فيمتلك مبلغ مليون جنيه.

وعلى الموقع الرسمي للمشروع جاءت الأسعار كالتالي: المتر في “مدينتي” على نظام 4 سنوات تقسيط يصل سعره إلى 20 ألف جنيه، ويصل سعر المتر في “مدينتي” للشقة عند التقسيط على 10 سنوات، نحو 30 ألف جنيه.

أخرج محمود الآلة الحاسبة من على هاتفه وضرب 20 ألف جنيه في 120 متراً، ليصطدم بأن الناتج هو 2.4 مليون جنيه (150 ألف دولار).

وتأتي أقل المناطق سعراً في مدينتي منطقة B6، إذ يتراوح سعر المتر بين 11.5 ألف و12 ألف جنيه، علامات الفرح ارتسمت على وجه “محمود”، وقرر تغيير المساحة “مش لازم 120 متراً كفاية 100 بس”، ليصدم أيضاً بأن المبلغ الذي في حوزته بعد 7 سنوات غربة، لا يكفي لشراء أرخص وحدة في مشروع “مدينتي”.

وأظهرت أحدث نتائج أعمال لمجموعة طلعت مصطفى القابضة، ارتفاع إيراداتها بنسبة 20% خلال 2020، لتسجل 14 مليار جنيه مقارنة بإيرادات بلغت 11.7 مليار جنيه في عام 2019، وفقاً للتقرير المرسل منها للبورصة المصرية، الشهر الماضي مارس، معلنةً تراجع صافي الأرباح المجمّعة للمجموعة إلى 1.62 مليار جنيه خلال 2020، مقارنة بنحو 1.87 مليار جنيه خلال 2019.

3- منى ذكي – مصر إيطاليا

اختارت شركة مصر إيطاليا الفنانة منى زكي لتكون صوت حملتها الإعلانية، على الموقع الرسمي للشركة مكتوب “السعر متاح عند الطلب”، ولكن على موقع العاصمة الإدارية والمسجل بها تقرير عن الأسعار الخاصة بالشركة ضمن مشاريع العاصمة الإدارية، تجد عبارة أن الأسعار تكون في مرحلة The Meadows من أول 4.2 مليون جنيه للوحدة.

وكانت “مصر إيطاليا” العقارية أعلنت في يناير الماضي، أنها استطاعت في العام 2020 تحقيق المستهدف رغم الظروف الطارئة في ظل أزمة فيروس كورونا، ووصل حجم مبيعاتها في 2020 إلى 2.5 مليار جنيه، وتسعى لزيادة حجم مبيعاتها خلال عام 2021 ليصل إلى 4.5 مليار جنيه، وذلك من خلال طرح مراحل جديدة بمشروعاتها المختلفة.

4- إليسا.. شوف الجنة

اختارت مجموعة “عربية القابضة” صوت إليسا الناعم ليكون صوت حملتها الإعلانية لمشروع “صن كابيتال” تحت شعار “شوف الجنة”.

بعبارة “السعر متاح عند الطلب”.. تقابلك رحلة البحث عن الأسعار لمشروع “صن كابيتال”، ولكن على مواقع بيع العقارات ستجد بعض الشقق المطروحة سعرها يتجاوز 3 ملايين جنيه مصري (نحو 187 ألف دولار).

5- آسر ياسين وميريام فارس.. حاجة حلوة تبقى “زهرة”

اختارت شركة “معمار المرشدي” النجمين آسر ياسين وميريام فارس ليكونا واجهة حملتها الإعلانية لمشروع “زهرة” بالساحل الشمالي، وفقاً لموقع المشروع فإن الأسعار تبدأ من 550 ألف جنيه لمساحة 27 متراً؛ أي إن متوسط سعر المتر 21 ألف جنيه (1400 دولار)، وبالطبع محمود تجاهل الإعلان، لأنه لن يشتري وحدة مصيفية “شاليه” قبل شراء شقة الزوجية.

وفى يوليو الماضي أعلنت شركة معمار المرشدي تحقيقها مبيعات بقيمة 2.8 مليار جنيه في وحدات المرحلة الأولى بمشروع زهرة الساحل الشمالي، ثم أعلنت بعدها في شهر سبتمبر الماضي، تحقيقها مبيعات بمليار جنيه في هذا الشهر، ليكون إجمالي المبيعات 3.8 مليار جنيه للمرحلة الأولى.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة لذلك المشروع وهو عبارة عن أرض صحراء.

أحد الخبراء في مجال التطوير العقاري قال لـ”عربي بوست”، إن ذلك هو المعتاد من الشركات العقارية، حيث يتم طرح المشروع للبيع فور الحصول على القرار الوزاري الخاص بأرض المشروع من هيئة المجتمعات العمرانية التابعة لوزارة الإسكان، ومن حصيلة مقدمات الحجز يتم البدء في التنفيذ.

أضاف الخبير أن الشركة يمكن أن تنتهي من بيع المشروع قبل البدء في تنفيذه، لتنشأ خلافات مع العملاء، بسبب عدم الوفاء بموعد التنفيذ.

وأوضح أن الشركة يمكن أن تستخدم حصيلة البيع في شراء أراضٍ أخرى والإعلان عن مشروعات جديدة.

وقال إنه في حالة استرداد العميل أمواله فإنه يتعرض للخسارة، فهناك نسبة خصم تصل إلى 5% من قيمة الوحدة الإجمالية وليس قيمة مقدم الحجز، حتى إن إحدى الشركات العقارية أعلنت سابقاً ضمن ميزانيتها حصولها على مبالغ مالية كبيرة من حصيلة غرامات الاسترداد.

على سبيل المثال كان ضمن تقرير مجلس إدارة مجموعة طلعت مصطفى عن النشاط السنوي ارتفاع قيمة مبيعات الوحدات العقارية “غير المسلَّمة للعملاء” إلى 50.7 مليار جنيه في 2020، مقارنة بنحو 49.5 مليار جنيه خلال 2019، وأصبحت العقارات ذات الرفاهية قاصرة على الأغنياء فقط ولا عزاء لمتوسطي الدخل.

عرب بوست – شبكة رمضان الإخبارية

 

 

شاهد أيضاً

وزير خارجية النمسا جواز السفر الأخضر هو أهم أداة من أجل العودة الى الحياة الطبيعية

اعتبر ألكسندر شالينبرج وزير خارجية النمسا أن جواز السفر الأخضر الجديد الخاص بالخلو من فيروس …

%d مدونون معجبون بهذه: