الثلاثاء , 28 سبتمبر 2021

بإجراءات جديدة.. العاصمة فيينا تستأنف حربها ضد فيروس كورونا والبداية؟

قال عمدة فيينا الدكتور ميخائيل لودفج أن العاصمة فيينا سوف تتخذ إجراءات أكثر صرامة عن باقي الولايات النمساوية الأخرى، اعتبارًا من منتصف شهر سبتمبر الحالى، ستخفض العاصمة الفيدرالية فترة صلاحية اختبارات كورونا إلى النصف

وجرت المشاورات مع خبراء في مجالات الطب والتمريض والتشخيص على خلفية تزايد أعداد الإصابات، وأصدر Ludwig مؤخرًا لوائح أكثر تشديداّ عن باقية الولايات الأخرى

أصبح الألتزام بارتداء الكمامة غير كافى ، ستكون اختبارات PCR صالحة لمدة 48 ساعة فقط بدلاّ من 72 ساعة  واختبارات الفيروس العادية لمدة 24 ساعة بدلاّ من 48 ساعة – وستنطبق الفترة الزمنية السابقة أو القديمة فقط على الأطفال تحت سن الثانية عشرعاماّ، ولا يستبعد عمدة فيينا Ludwig المزيد من التشديد في الخريف – والسماح فقط للاشخاص الملقحين لدخول المطاعم

أما في المتاجر الأخرى يُطلب من الأشخاص غير المحصنين استخدام كمامة  FFP2الطبية، على عكس باقية الولايات النمساوية الأخرى – أما الأشخاص الملقحين يمكنهم الاستمرار في استخدام الكمامة العادية وفقًا لكلام عمدة فيينا

أما في مدارس فيينا، بجانب الأختبارات السريعة للفيروس يتم أيضاً استخدام اختبارات (PCR) للحالات المشتبه فيها

وقال Ludwig في المؤتمر الصحفي إن الأولوية هي منع إغلاق عام آخر، وتوقع المزيد من الإصابات بين المسافرين العائدين، لذلك يريد زيادة عروض التطعيم في فيينا أمام محلات السوبر ماركت، بالإضافة إلى ذلك، لا يزال التركيز على الاختبارات السريعة موجود – حتى بالنسبة لأولئك الذين لا يريدون التطعيم، الرافضين لفكرة التطعيم

 

شاهد أيضاً

بالصور والتفاصيل.. هكذا ستعيش ميركل بعد تركها الحكم

أمضت أنغيلا ميركل 16 عاماً في منصبها كمستشارة لألمانيا، حيث اتسمت بالقوة والصلابة حتى لقبتها وسائل الإعلام …

%d مدونون معجبون بهذه: