دراسة: التجاعيد في هذا المكان من الوجه تشير إلى قرب الوفاة

قالت الطبيبة والباحثة في الطب الحيوي في مستشفى المركز الجامعي في تولوز في فرنسا يولاندا إسكيرول أن تجاعيد الجبهة تعتبر علامة تدق ناقوس الخطر للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
ومن أجل البحث، قام فريق الدراسة بقيادة  إسكيرول بدراسة عينة من 3200 بالغ، وجميعهم يتمتعون بصحة جيدة وتتراوح أعمارهم بين 32 و62 عاما.ولاحظت إسكيرول: “كلما زادت درجة التجاعيد لديك، زادت مخاطر الوفيات الناجمة عن أمراض القلب والأوعية الدموية بل في بعض الحالات يكون صاحبها معرض لخطر الوفاة بما يقرب من 10 أضعاف”.

وتوصل الباحثون إلى هذه النتائج بعد إجراء تعديلات على العمر والجنس والتعليم وحالة التدخين وضغط الدم ومعدل ضربات القلب والسكري ومستويات الدهون. وفقاً لموقع ” إكسبريس”
وأضافت إسكيرول: “قد تكون تجاعيد الجبين علامة على تصلب الشرايين. وهذه هي المرة الأولى التي يتم فيها إثبات وجود صلة بين مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وتجاعيد الجبهة، لذا لا بد من تأكيد النتائج في الدراسات المستقبلية”.
وتم الربط بين الصلع عند الذكور وتجاعيد شحمة الأذن والصفراء وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب، ولكن ليس الموت المبكر.
واعتُبرت تجاعيد شحمة الأذن أحد عوامل الخطر على وجه التحديد لتصلب الشرايين، والذي ينتج عن تراكم الترسبات داخل الشرايين.
وأشارت 40 دراسة حتى الآن إلى وجود ارتباط بين تجعد شحمة الأذن وخطر الإصابة بتصلب الشرايين.

شاهد أيضاً

مستشار النمسا: لا يوجد فساد بحزب الأكثرية.. وأؤيد منح مزايا لمتلقى لقاح كورونا

أكد المستشار النمساوى كارل نيهمر أن حزب الشعب الذى يقود الائتلاف الحكومى فى البلاد – …

%d مدونون معجبون بهذه: