شركة أدوية إنجليزية تبدأ في إنتاج أول لقاح بالعالم لكورونا

كشفت شركة أسترازينيكا للأدوية، أنها بصدد البدء في إنتاج لقاح محتمل لفيروس كورونا المستجدّ.

وتتعاون عملاق صناعات الأدوية مع خبراء من جامعة أوكسفورد بهدف تطوير لقاح محتمل للفيروس.

وقال رئيس الشركة، باسكال سوريوت، لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)، إن الشركة يجب أن تبدأ من الآن في إنتاج جرعات بكميات كافية حتى تستطيع تلبية الطلب حال ثبوت فعالية اللقاح.

وأضاف: “نبدأ الآن في تصنيع اللقاح، وسيتعين علينا طرحه للاستخدام فور صدور النتائج”. وتجرى الآن التجارب على العقار.

وأعلنت “أسترازينيكا” أنها ستكون قادرة على توفير ملياري جرعة من اللقاح. فيما بدأت عملية التصنيع بالفعل، “لأننا نسابق الزمن”، بحسب رئيس الشركة.

وأضاف: “لا يخفى ما يكتنف القرار من مجازفة مالية إذا لم يُظهر اللقاح فعالية في العلاج، عندئذ فإن كل شيء سيضيع هباء”، موضحًا أن شركة أسترازينيكا لا تسعى للتربح من إنتاج العقار أثناء الوباء.

وإذا ثبتت فعالية العقار، فستكون الشركة قادرة على إنتاج مليارَي جرعة منه بعد التوقيع على عَقدين جديدين يوم الخميس، أحدهما مع رجل الأعمال المساهم في أنشطة خيرية الملياردير بيل جيتس.

ووافقت شركة أسترازينيكا، التي تعمل على تصنيع اللقاح مع باحثين من جامعة أكسفورد، على تزويد دول ذات دخول منخفضة ومتوسطة بمليار جرعة من اللقاح.

وإلى جانب مؤسسة بيل وميليندا جيتس الخيرية، والتي أبرمت معها الشركة عَقدا قيمته 750 مليون دولار، أبرمت أسترازينيكيا عقدًا آخر مع معهد سيروم في الهند، وهو أكبر مُصنّع لقاحات في العالم من حيث الأعداد.

وأعلنت مؤسستان خيريتان هما “تحالف ابتكارات الاستعداد لمواجهة الأوبئة”(سيبي)، و”التحالف العالمي للقاحات والتحصين” (جافي)، أنهما ستساعدان في توفير مرافق لإنتاج 300 مليون جرعة من اللقاح وتوزيعها. ومن المتوقع أن يبدأ التسليم بنهاية العام.

ويقول سوريوت إنه يتوقع معرفة ما إذا كان عقار “AZD1222” الذي ستنتجه الشركة فعالاً أم لا بحلول شهر أغسطس المقبل.

لكن الرئيس التنفيذي لمؤسسة (سيبي)، ريتشارد هاشيت، يرى أن هناك احتمالية لا تزال قائمة ألا يثبت العقار فعالية.

وينص اتفاق أسترازينيكا مع معهد سيروم الهندي على تزويد دول ذات دخول منخفضة ومتوسطة بمليار جرعة، على أن يتم توفير 400 مليون جرعة منها قبل نهاية عام 2020.

وقال سوريوت إن الشركة تدشن عددا من سلاسل الإمداد حول العالم “لتوفير العقار عالميا بدون تربّح أثناء الوباء، وقد نجحت الشركة حتى الآن في تأمين الطاقة الإنتاجية اللازمة لتوفير مليارَي جرعة من اللقاح”.

وأكد سوريوت: “في البداية يتعين تصنيع اللقاح، ثم تأتي بعد ذلك عملية إنتاجه بكميات كبيرة، ويمكنني القول إن المسألة ليست سهلة”.

ووافقت شركة أسترازينيكا على إمداد الولايات المتحدة بـ 300 مليون جرعة من اللقاح المحتمل، وإمداد المملكة المتحدة بـ 100 مليون جرعة من ذات اللقاح، على أن تكون الدفعات الأولى في سبتمبر كما هو متوقع.

شاهد أيضاً

فى مقاطعة النمسا السفلى مقتل طالب لجوء برصاصة في الرأس

قالت شرطة مقاطعة النمسا السفلى “NÖ” اليوم السبت مساءّ ، أن مسلحاً أطلق النار أمام …